الملوّثات.. تدمّر مناعة الأطفال

الأربعاء 17 فبراير 2010 - 05:43 مساءً

الملوّثات.. تدمّر مناعة الأطفال

الملوّثات.. تدمّر مناعة الأطفال

يقول باحثون إن مادة ملوثة تم حظرها على المستوى العالمي، وتعرف بإسم "بوليكلوينيتد بيفينيلز" أو "بيه سي بي"، يمكن أن تلحق دماراً شديداً في الجهاز المناعي عند الأطفال قبل بلوغهم مراحل نمو متقدمة... هذه المادة تؤدي إلى الإصابة بأمراض عديدة تتراوح بين حساسية الجلد وحتى السرطان.
وتفيد دراسة نشرت نتائجها أخيراً في إحدى المجلات العلمية المرموقة أن ثلاثة ملايين طفل دون الخامسة، يموتون سنوياً لأسباب وظروف تتعلق بالبيئة. وفي البلدان النامية بوجه خاص تكون الأخطار البيئية والملوثات عوامل إسهام رئيسة في وفيات الأطفال وأمراضهم. ويقصد بالملوثات المواد الكيماوية السائلة أو الصلبة أو الغازية أو الإشعاعية أو الجرثومية العالقة بالهواء أو الداخلة في تركيب وحفظ بعض الأغذية والمشروبات، وهي ناتجة عن أنشطة الإنسان المختلفة صناعية كانت أم عمرانية ووسائل النقل المختلفة. وهذه الملوثات تترك آثارها الضارة على جميع الكائنات الحية وبالأخص الأطفال.
وللوقوف على أبعاد هذه المشكلة والتأثيرات السلبية للتلوث البيئي بمختلف أنواعه على صحة الأم والطفل في هذا الموضوع لقاء مع الدكتور محمد أحمد، أخصائي الأطف 


مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات