مواقف من حياة الدعاة .. "العدوي" شيخ واجه السلطان

الثلاثاء 21 يونيو 2016 - 12:09 مساءً

مواقف من حياة الدعاة .. "العدوي" شيخ واجه السلطان

الأزهر

كان الشيخ حسن العدوي أحد علماء الأزهر المتواجدين لاستقبال السلطان العثماني خلال زيارته لمصر، وعندما زار البلاد في عهد الخديوي إسماعيل كان إسماعيل حفيا بالزيارة لأنها كانت جزءا من برنامجه للحصول على لقب خديوي، مع عدة امتيازات في نظام الحكم بمصر.
 
وكان من برنامج الزيارة أن يستقبل الخليفة العلماء في السراي الخديويه وكان لهذه الزيارة طقوسا منها أن ينحني الزائر إلى الأرض وغيرها من التقاليد السخيفة وكان رجال السراي يدربوا العلماء على طريقة المقابلة هذه كي لا يخطئوا في حضرة السلطان، وحين جاء وقت الزيارة نفذ العلماء هذه التقاليد وانحنوا أمام السلطان إلا عالما واحدا.
 
أبى الشيخ حسن العدوي أن ينحني إلا لخالقه فذكر دينه ونسي دنياه ودخل مرفوع الرأس وواجه الخليفة بتحية الإسلام قائلا “السلام عليكم يا أمير المؤمنين” وفاجأه بالنصيحة التي ينبغي أن يتلقى بها العالم الحاكم ودعاه إلى تقوى الله والخوف من عذابه والعدل والرحمة بين رعاياه وخرج مرفوع الرأس. ظن رجال السراي والخديوي أن الأمر انقلب عليهم وأن السلطان ، لا بد غاضب وأن الشيخ ضيع جهودهم التي بذلوها وآمالهم من تلك الزيارة، لكن رد فعل السلطان العثماني كان مفاجئا وكلمة الحق لا تذهب سدى.
 
فقال السلطان ليس عندكم إلا هذا العالم وخلع عليه دون سواه.
 
ضد الخديوي توفيق
 
وحين اندلعت الثورة العرابية كان الشيخ العدوي أحد المشاركين بها وأحد المقبوض عليهم والمحالين للمحاكمة أيضا أمام لفيف من رجال الخديوي وكان حينها قد قارب سن الثمانين عاما، وسأله رئيس المحكمة إسماعيل باشا أيوب بصوت غليظ: هل وقعت باسمك أو ختمت بخاتمك قرارا يقضي أن أفندينا المعظم سمو الخديوي توفيق باشا يستحق العزل؟.
 
كان رد الشيخ عليه مفحما فقال: إنني لم أر الورقة التي تتحدث عنها ولهذا لن أجيب على سؤالك عما إذا كنت قد وقعتها ولكنني أقول لك ما يأتي إنه إذا أحضرت لي الآن ورقة تحتوي مثل هذا المعنى الذي ذكرته فإنني لن أتأخر عن توقيعها باسمي وأختمها بخاتمي في حضورك الآن أيها الباشا.
 
وقال مخاطبا أعضاء المحكمة إن كنتم مسلمين فهل تستطيعون أن تنكروا أن توفيق باشا لم يعد جديرا بأن يكون حاكما لنا، لم يرد رئيس المحكمة وأومأ إلى الحراس أن يأخذوه ويخرجوه من القاعة ونقلوه إلى قريته واعتقلوه فيها.
 



مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات