بعد بيان مدبولي.. هل تعود مفاوضات سد النهضة قريبًا؟

الأربعاء 26 يناير 2022 - 10:57 صباحاً

بعد بيان مدبولي.. هل تعود مفاوضات سد النهضة قريبًا؟

بعد بيان مدبولي.. هل تعود مفاوضات سد النهضة قريبًا؟


اسماعيلية اونلاين :

أثار بيان الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، الخاص بتأكيد مصر حرصها على التوصل لاتفاق ملزم حول ملء وتشغيل سد النهضة، ليفتح المجال من جديد بشأن إمكانية استئناف مفاوضات سد النهضة مرة أخرى مع إثيوبيا، خاصة أنه جاء بعد بضع أيام من تغريدة آبي أحمد رئيس الوزراء الإثيوبي والتي قال فيها إن سد النهضة يمكنه أن يكون جسرًا للسلام بين الدول الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا.

وعلق الدكتور علاء الظواهري عضو اللجنة التفاوضية لسد النهضة، على بيان رئيس مجلس الوزراء، قائلًا: "مصر ترحب دائمًا بأي خطوات أو تصريحات متعلقة بحل النقاط الخلافية حول سد النهضة"، مشيرًا إلى أن المفاوضات كانت متوقفة بسبب الأحداث الداخلية لدولتي إثيوبيا والسودان.

وأضاف "الظواهري"، في تصريح لمصراوي، أن الأهم في المرحلة المقبلة هو الجلوس على طاولة المفاوضات والخروج بنتائج إيجابية تتمثل في توقيع اتفاقية ملزمة لكافة الأطراف خلال فترات الجفاف، والجفاف الممتد بما يخدم جهود التنمية لإثيوبيا ولا يضر دولتي المصب، موضحًا أنه حتى الآن لم نتلق دعوة رسمية لاستئناف المفاوضات كما أوصى مجلس الأمن.

وأشار إلى أن مطالب مصر واضحة ويعلمها الجميع سواء الوسطاء أو المجتمع الدولي والأطراف الأخرى وهي مطالب مشروعة بالتأكيد.

كان الدكتور مصطفي مدبولي، قال إن مصر تؤكد حرصها على التوصل لاتفاق ملزم قانونيا حول ملء وتشغيل سد النهضة؛ يحقق المصالح المشتركة، من خلال الموازنة بين تحقيق إثيوبيا أقصى استفادة ممكنة من السد، في مجال توليد الكهرباء وتحقيق التنمية المستدامة، وعدم حدوث ضرر لدولتي المصب مصر والسودان.

وأضاف "مدبولي"، أن مصر تبدي اهتماما باستئناف المفاوضات في أقرب وقت، بهدف الإسراع في حل النقاط الخلافية الفنية والقانونية، وصولا لاتفاق عادل ومتوازن ومنصف أخذا في الاعتبار ما تعانيه مصر من ندرة المياه، واعتمادها بشكل رئيسي على مياه النيل، التي يعد مصدرها الأساسي من النيل الأزرق.

وذكر أن تحقيق التنمية في جميع دول حوض النيل كان دائما من أولويات مصر، من خلال تقديم المساعدات والخبرات التي تسهم في مساعدة الدول الشقيقة في إطار التعاون الثنائي باعتبارها الأساس في توفير الاستقرار لشعوب تلك الدول.

بيع واشتري اللى نفسك فيه

مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات