طوارئ وندطوارئ وندب وتطوع أطباء.. كيف استعدت مصر لاستقبال مصابي غزة؟ب وتطوع أطباء.. كيف استعدت مصر لاستقبال مصابي غزة؟

السبت 15 مايو 2021 - 11:10 صباحاً

طوارئ وندطوارئ وندب وتطوع أطباء.. كيف استعدت مصر لاستقبال مصابي غزة؟ب وتطوع أطباء.. كيف استعدت مصر لاستقبال مصابي غزة؟

طوارئ وندب وتطوع أطباء.. كيف استعدت مصر لاستقبال مصابي غزة؟


اسماعيلية اونلاين :

قالت مصادر رسمية وطبية مطلعة، لمصراوي، إنه جرى إتمام الاستعدادات الطبية بعدد من المستشفيات المصرية؛ استعدادًا لنقل المصابين جراء الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة والضفة الغربية، في غضون الساعات القليلة القادمة.

وأضافت المصادر، أنه تم تكليف عدد من الأطقم الطبية للعمل في مستشفيات "العريش العام، وبئر العبد، والشيخ زويد"، للتعامل العاجل مع المصابين.

يأتي ذلك في الوقت الذي واصلت القوات الإسرائيلية شنّ غاراتها الجوية على مواقع في قطاع غزة، اليوم السبت، في وقت بلغ عدد ضحايا الغارات والقصف إلى 136 شهيدا، فضلا عن أكثر من ألف جريح.

وكلفت وزارة الصحة المصرية بندب عدد من الأطباء من المحافظات إلى مستشفيات شمال سيناء، للانضمام إلى أطقمها الطبية لاستعدادها لاستقبال المصابين الفلسطينيين.

وتوافد الأطباء منذ أمس على تلك المستشفيات بانتظار وصول المصابين.

وشملت التجهيزات الطبية، وفق المصادر، إمداد تلك المستشفيات بالأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة لعلاج الحالات، وإلغاء إجازات الطواقم الطبية.

بدورها، أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية، رفع درجة الاستعداد القصوى بعدد من مستشفياتها، ضمن خطة الدولة المصرية لاستقبال الجرحى والمصابين الفلسطينيين القادمين قطاع غزة.

ولفتت الهيئة إلى تم رفع درجة الاستعداد بـ 3 منشآت صحية تابعين للهيئة، هي: "المجمع الطبي بالإسماعيلية، مستشفى أبو خليفة، مستشفى ٣٠ يونيو"، فيما تم تعليق إجازات عيد الفطر المبارك لبعض الأطباء والأطقم الطبية والتمريض بهذه المنشآت الطبية استعدادا لاستقبال القادمين من قطاع غزة للعلاج.

كما دفعت وزارة الصحة، بعدد من سيارات الإسعاف، بالقرب من معبر رفح الحدودي مع قطاع غزة، استعدادًا لنقل المصابين من القطاع.

من جانبها، أعلنت نقابة الأطباء، فتح باب التطوع للأطباء لعلاج المصابين الفلسطينين، وإعداد قوافل دعم بالمستلزمات والأدوية لإمدادها للمستشفيات الفلسطينية.

شكر فلسطيني

وتقدّم سفير دولة فلسطين بمصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، السفير دياب اللوح، بجزيل الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسي والأجهزة المعنية المصرية ووزارة الصحة المصرية وأطقمها الطبية، انطلاقا من قرار الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بفتح المستشفيات المصرية أبوابها لتلقي الجرحى الفلسطينيين علاجهم في مصر.

وثمن وقوف مصر بكافة مكوناتها بجانب الشعب الفلسطيني للعمل على إنقاذ حياة جرحى قطاع غزة، وتذليل كافة العقبات للتيسير على جرحى العدوان الإسرائيلي الغاشم حتى يتعافوا والعودة للوطن بسلام.

وشكلت سفارة فلسطين لجنة استقبال ومتابعة في المعبر والمستشفيات المخصصة للجرحى لمرافقتهم ومتابعة شؤونهم حتى الاستشفاء والعودة إلى الوطن.

بيع واشتري اللى نفسك فيه

مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات