هذا ما يحدث للجسم عند الإفراط في تناول اللحوم أو الفراخ على الفطار

الأربعاء 21 أبريل 2021 - 02:13 مساءً

هذا ما يحدث للجسم عند الإفراط في تناول اللحوم أو الفراخ على الفطار

هذا ما يحدث للجسم عند الإفراط في تناول اللحوم أو الفراخ على الفطار


اسماعيلية اونلاين :

يعرف شهر رمضان بالخير والبركة وتكثر فيه الأطعمة، ونتناول اللحوم والفراخ بكثرة من دون أن ندري أن لها أضرار.

في التقرير نوضح ما الذي يحدث للجسم عند الإفراط في تناول اللحوم أو الفراخ على الفطار، وفق ما نقل موقع "insider".

1- فرط العرق:

هي ظاهرة تُعرف باسم "تعرق اللحم" وغالباً تحدث بعد تناول وجبة بها لحوم كثيرة، فتبدأ في التعرق بغزارة.

عندما تأكل، يجب على جسمك بذل بعض الطاقة لهضم ومعالجة هذا الطعام، وهذا يسمى توليد الحرارة الناتج عن النظام الغذائي، ويمكن أن يرفع درجة حرارة جسمك قليلاً.

نظرًا لأن البروتين هو الأكثر استهلاكًا للطاقة للهضم، فيمكن أن يكون له تأثير أكبر على التوليد الحراري من أي وجبة أخرى، على سبيل المثال لذلك، يمكن للشريحة ضخمة من اللحم أن تسخنك وتتسبب في زيادة التعرق نتيجة لذلك.

2- تشعر بالتعب بعد تناولها:

كل الطاقة اللازمة لهضم وجبة غنية باللحوم يمكن أن يكون لها أعراض إضافية تجعلك تشعر بالخمول أو النعاس بعد الأكل.

أثناء عملك على الهضم، يقوم جسمك بنقل تدفق الدم إلى أمعائك للمساعدة في تحديد أولويات هذه العملية، مما يعني تحويله إلى مناطق أخرى من الجسم، بما في ذلك الدماغ، وهذا يفسر الترنح الذي يتبع وجبة كبيرة في بعض الأحيان.

بالإضافة إلى ذلك، تحتوي بعض أنواع اللحوم مثل لحم البقر والديك الرومي على نسبة عالية من التربتوفان، وهو حمض أميني مرتبط بإنتاج الميلاتونين، وهو هرمون بشري يزيد الشعور بالنوم.

3- يعاني الجهاز الهضمي من نقص في الألياف:

إحدى نتائج تناول الكثير من اللحوم هو أنك على الأرجح تأكل أطعمة أخرى أقل، بما في ذلك الحبوب الكاملة والمنتجات الطازجة نتيجة لذلك، قد تجد نفسك تشعر بالانتفاخ أو تعاني من إمساك أو إسهال بسبب سوء الهضم.

وتحتوي اللحوم على العديد من العناصر الغذائية، ولكن أهم ما ينقصها هو الألياف، وهي شكل غير قابل للهضم من الكربوهيدرات وهو أمر ضروري لعملية الهضم وتنظيم نسبة السكر في الدم وبدونها، يمكن أن تعاني من اضطرابات معدية معوية خطيرة، بما في ذلك تقلصات وأسوأ من ذلك.

تم ربط النظام الغذائي الغني بالألياف بتحسين صحة الجهاز الهضمي والصحة العامة يعتقد الباحثون أن هذا يرجع إلى أنها توفر مصدرًا جيدًا للغذاء للبكتيريا المفيدة في الأمعاء، مما يؤدي إلى فوائد التمثيل الغذائي.

4- قد تصاب بالجفاف:

من الآثار الجانبية الأخرى للبروتين الموجود في نظام غذائي غني باللحوم أنه يمكن أن يأخذ الكثير من ماء الجسم لمعالجته، مما يجعلك تعاني من الجفاف:

على الرغم من أهمية البروتين للصحة، بما في ذلك بناء العضلات وإصلاحها، يميل الناس إلى الاعتقاد بأنهم بحاجة إلى أكثر مما يحتاجون إليه بالفعل.

التوصية الرسمية للبروتين هي فقط حوالي 0.36 جرام لكل رطل من وزن الجسم لمعظم الأشخاص الأصحاء، وحتى الرياضيين لا يحتاجون إلى أكثر من حوالي جرام لكل رطل (نحو 450 جراما) من وزن الجسم كل يوم.

أي شيء أكثر من ذلك، وسيستخدم جسمك المزيد من السوائل لطرد النيتروجين الزائد، وفقًا للبحث، إذا لم تشرب كمية كافية من الماء للتعويض، فقد ينتهي بك الأمر بالشعور بالإغماء أو الدوخة.

5- لا يساعدك على إنقاص وزنك:

إذا كنت تحاول إنقاص وزنك، فاختر القطع الخالية من الدهون من اللحم البقري والدواجن، أو الأسماك، فيجب أن تحتوي على سعرات حرارية أقل لكل وجبة.

6 - زيادة خطر الإصابة بأمراض السرطان والقلب والأوعية الدموية:

ربطت الدراسات باستمرار ارتفاع استهلاك اللحوم الحمراء وزيادة خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، وكذلك أمراض القلب والأوعية الدموية.

تعتبر اللحوم المصنعة مثل السجق والهوت أن معظمها يتم معالجتها بمواد حافظة كيميائية تسمى النترات، وُجد أن هذه المواد الكيميائية مرتبطة بارتفاع مخاطر الإصابة بسرطان القولون والكلى والمعدة.

وأكد خبراء التغذية في التوصية بتناول اللحوم باعتدال لتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة.

بيع واشتري اللى نفسك فيه



إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات