الاهتمام والاستماع والتفاعل للقضاء على اللامبالاة عند الأطفال

الاثنين 14 نوفمبر 2011 - 04:06 مساءً

الاهتمام والاستماع والتفاعل للقضاء على اللامبالاة عند الأطفال

الاهتمام والاستماع والتفاعل للقضاء على اللامبالاة عند الأطفال

اللامبالاة عند الأطفال، هى واحدة من أكبر المشكلات التى يواجهها الطفل المصرى اليوم، نظراً لغياب الاهتمام بنفسية الطفل وما أصبح منتشراً فى المجتمع من مشكلات عديدة بين الوالدين، وارتفاع معدلات الطلاق المبكر بشكل غير مسبوق.

وعن المشكلة وأسبابها تقول رحاب أحمد العوضى، مدربة تنمية بشرية وأخصائية نفسية فى مشكلات الطفل، إن اللامبالاة عند الأطفال من أكبر المشاكل التى تتسبب فى خلق طفل عنيف لا يتمتع بإحساس المسئولية تجاه نفسه ومجتمعه، وهذه المشكلة لها عدة أسباب، أولها قلة الاهتمام من قبل الأهل، وعدم إشعار الطفل بأهميته بالنسبة لهم، وهو ما أصبح شائعاً فى ظل انشغال الأهل بمشكلات الحياة المتعددة، والتى تتسبب فى إهمال أطفالهم.

وعن كيفية التصدى لهذه المشكلة تنصح رحاب بضرورة الالتفات إلى احتياجات الطفل والنظر إلى متطلباته بعين الاعتبار، إلى جانب الاستماع إلى مشكلات الطفل والتفاعل معها مهما كانت تافهة.

وتضيف رحاب: القدوة من الأهل أو الأصدقاء هى أحد أهم الحلول تأثيراً فى نفسية الطفل، فالطفل أكثر تأثراً بشخصية تثير إعجابه مما تدفعه إلى محاكاتها، ولهذا يجب أن تكون الشخصية التى يفضلها الطفل شخصية إيجابية، مما يجبره على اعتياد التصرف وفقاً لسلوكيات صحيحة، بالإضافة إلى ضرورة اهتمام الوالدين بتوجيه الأطفال نحو الاعتماد على أنفسهم وتشجيعهم على حب العمل ومشاركة الآخر، لخلق طفل يشعر بالمسئولية تجاه أهله ومجتمعه.






إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات