يقمعون شعوبهم وينتحرون

السبت 30 أبريل 2011 - 12:44 مساءً

 يقمعون شعوبهم وينتحرون

يقمعون شعوبهم وينتحرون

 أكان ضروريا أن يطلقوا الرصاص على الرأس والصدر، فى حين أنهم لو أطلقوه على الأرجل لتسلمنا رسالتهم وفهمنا موقفهم؟ ولماذا استخدموا الرصاص الحى وكان بوسعهم أن يلجأوا إلى الرصاص المطاطى الذى يمكن احتماله، هذا إذا كان المطلوب مجرد فض التظاهرات وترويع المتظاهرين؟ ولماذا عاقبوا بعصيهم الكهربائية كل من خرج إلى الشارع فى دمشق يوم الجمعة، ولو أنهم اكتفوا بضرب المتظاهرين وحدهم لحقق لهم ذلك ما يريدون، دون أن يستثيروا غضب كل سكان العاصمة؟

أدهشنى منطق صاحبنا القادم لتوه من دمشق، فاضطررت إلى مقاطعته، قائلا: إننى أستغرب المقارنات التى أوردها. إذ فى حين توقعت منه غضبا واحتجاجا على مبدأ إطلاق الرصاص على المتظاهرين، فإننى وجدته يفضِّل إطلاقه على القدمين وليس الرأس، كما أنه يفضِّل الرصاص المطاطى على العادى، ولا يمانع فى ضرب المتظاهرين فى دمشق، بدلا من تعميمه على كل سكانها.

أطرق الرجل لحظة ثم قال إنه وجيله أُنهك حتى تعب وفقد الأمل فى تحسن الظروف التى مازالت على حالها منذ 40 سنة. لذلك فإنهم لم يعودوا يقارنون وضعهم السيئ بوضع أفضل، ولكنهم أصبحوا يقار 




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات