بروتوكولات عربية بروح تلمودية

السبت 02 أبريل 2011 - 11:42 صباحاً

بروتوكولات عربية بروح تلمودية

بروتوكولات عربية بروح تلمودية

هل إسرائيل فعلاً لا تزال رغم تفوقها العسكري وامتلاكها لأكبر ترسانة حربية في الشرق الأوسط في "قبضة المحرقة" كما عبر عنها أبراهام بورج ، ومحكومة بروح من التوجس والخوف والرهبة، ولذلك تسعى على الديمومة  لارتكاب المجازر تلو المجازر، والمذابح تلو المذابح وتسن القوانين العنصرية تلو القوانين، أم أن القتل شئ لازب وطبيعة فيها لا يمكنها الفكاك منه؟؟.
دون أدنى شك فإن ما ترتكبه إسرائيل اليوم من قتل وعصف ونسف لكل ما تطالها يدها نابع من أنها محكومة بشكل مستديم لفكرها العسكري التوراتي مضافاً إليها الفكر الصهيوني المتعطش للدم، فكتبهم الدينية وشروحها زاخرة بالنصوص والتوجيهات التي تحثهم على قتل الأغيار (غير اليهود) ولو كانوا أطفالاً رضع أو نساء قواعد أو كهول، ولا يزال "حكمائهم!!!" يتحفونا كل يوم بالفتاوى التي تحثهم على هذه العبادة...
*فقد جاء في سفر أشيعاء: ".....وتحطم أطفالهم أمام عيونهم، وتنهب بيوتهم، وتفضح نساءهم، ها أنذا أهيج عليهم الماديين الذين لا يعتدّون بالفضة، ولا يسرون بالذهب، فتحطم القسي الفتيان، ولا يرحمون ثمرة البطن، لا تشفق عيونهم على الأولاد".
ها هي إسرائيل الد 




ولعملاء يمكنك الاشتراك بسهوله فى خدمة الاخبار العاجله المقدمه من موقع اسماعيلية اون لاين




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات