نساء يخلعن "حزام العفة" ويقمن بدور "العشيقات" و"المتحرشات"

الاثنين 28 يونيو 2010 - 07:36 صباحاً

نساء يخلعن "حزام العفة" ويقمن بدور "العشيقات" و"المتحرشات"

نساء يخلعن "حزام العفة" ويقمن بدور "العشيقات" و"المتحرشات"

تموت الحرة ولا تأكل بثدييها، عقيدة راسخة في وجدان كل امرأة تعتز بشرفها الذي يعتبر أغلى ما تملكه بل هو أحيانا يكون كل ما تملكه، لكن تحت وطأة الفقر والاحتياج للمال تقع بعض الانحرافات عن هذا المنهج إلى الدرجة التي تسمح فيها بعض النساء لنفسها لتكون عاشقة لصاحب عمل أو حتى أنها تبادر هي بالتحرش به.

 

صفاء نموذج مصغر لنساء وافقن على لعب دور العشيقات مع رؤسائهن في العمل مبني على المصالح و على مواجهة الأوضاع الاجتماعية السيئة .. اختارت أن تكون عشيقة لرئيسها في العمل حتى يكون باستطاعتها استغلال الفرص والامتيازات التي يوفرها لها الوضع المادي الذي هي عليه الآن على أن تبقى موظفة براتب قليل .. أو أن تظل حبيسة جدران البيت و يوميات البحث عن عمل خصوصا و أن البحث عن عمل اليوم هو "كالبحث عن إبرة وسط كومة قش"، على حد تعبيرها.

وتضيف: نعم ليست لدي مشكلة في أن أكون عشيقة رئيسي في العمل مادام الأمر سرا و سأحافظ من خلاله على و ظيفتي و راتبي و فوق كل هذا امتيازاتي في العمل، بحسب التحيق الذي أجرته الصحفية منال الشملة ونشر بجريدة تليفزيون 




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات