الشجرة الأم

الأحد 04 أبريل 2010 - 07:03 مساءً

الشجرة الأم

الشجرة الأم

استيقظ طارق يوم عيد الشجرة متأخراً على غير عادته وكان يبدو عليه الحزن. ولما سأل أمه عن أخوته

وقالت له انهم ذهبوا ليغرسوا اشجاراً اضطرب وقلق. قال بغيظ

ومتى ذهبوا ياأمي؟‏

أجابت

 منذ الصباح الباكر .. ألم يوصوكم في المدرسة أنه يجب أن يغرس كل

 منكم شجرة ؟ ألم ينبهوكم إلى أهمية الشجرة؟‏

قال

نعم.. لقد أوصتنا المعلمة بذلك... وشرحت لنا عن غرس الشجرة في عيد الشجرة، أما أنا فلا أريد أن أفعل

قالت الأم بهدوء وحنان

ولماذا ياصغيري الحبيب؟... كنت أتوقع أن تستيقظ قبلهم، وتذهب معهم. لم يبق أحد من أولاد الجيران إلا وقد حمل غرسته وذهب

ليتك نظرت إلى تلاميذ المدراس وهم يمرون من أمام البيت في الباصات مع أشجارهم وهو يغنون ويضحكون في

 طريقهم إلى الجبل لغرسها. إنه عيد يابني فلاتحرم نفسك منه

قال طارق وقد بدأ يشعر بالغيرة والندم‏





ولعملاء يمكنك الاشتراك بسهوله فى خدمة الاخبار العاجله المقدمه من موقع اسماعيلية اون لاين




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات