حدث في 22 من رمضان.. موقعة الطائف

الثلاثاء 28 يونيو 2016 - 03:53 مساءً

حدث في 22 من رمضان.. موقعة الطائف

موقعة الطائف

في مثل هذا اليوم من عام 8 هـ الموافق 12 يناير 630م حدثت موقعة الطائف.
 
وفاة العلامة الإمام ابن ماجة
 
في مثل هذا اليوم من عام 273هـ الموافق 20 من فبراير 886م تُوفي الإمام الحافظ أبي عبد الله محمد بن يزيد بن ماجه القزويني ، صاحب سنن ابن ماجة، أحد كتب الصحاح الستة، التي تشمل صحيح البخاري ومسلم، وسنن النسائي والترمذي، وأبي داود وابن ماجة.
 
كان ابن ماجه من كبار الأئمة وفحول المحدثين ترك تراث حافل من الكتب والمصنفات، غير أن معظمها قد امتدت إليه يد الإهمال ، وضاع جزء هام من تراثنا العظيم، فكان له تفسير للقرآن وصفه ابن كثير في كتابه البداية بأنه تفسير حافل، وأشار إليه السيوطي في كتابه “الإتقان في علوم القرآن”، وله أيضًا كتاب في التاريخ ظل موجودًا بعد وفاته مدة طويلة، فقد شاهده الحافظ ابن طاهر المقدسي المتوفى سنة 507هـ ويعد من اعظم كتب التاريخ..
 
غير أن كتابه “السنن” هو ما بقي من كتبه، وقد طبقت شهرته الآفاق، وبه عرف ابن ماجه، واحتل مكانته المعروفة بين كبار الحفاظ والمحدثين، وقد عد الكتاب رابع كتب السنن المعروفة، وهي سنن أبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجه، ومتمم للكتب الستة التي تشمل إلى ما سبق صحيح البخاري ومسلم، وهي المراجع الأصول للسنة النبوية.
 
وبقي ابن ماجه عمره في قزوين خادمًا للحديث معنيًا بروايته، معلما تلاميذه لقي ربه .
 
مولد عبد الرحمن الناصر ثامن أمراء الأندلس من بني أمية
 
في مثل هذا اليوم من عام 277هـ الموافق 7 من يناير 891م ولد عبد الرحمن الناصر ثامن أمراء الأندلس من بني أمية، وأول من تسمّى بها بأمير المؤمنين، وتلقب بألقاب الخلافة، ويعد عصره الذي امتد خمسين عامًا، من أزهى فترات الأندلس قوة حضارة و ازدهار.
 
وفاة ابن أصبغ
 
في الثاني والعشرين من رمضان من عام 536هـ/ 1141م، تُوفِّي قاضي الجماعة في قرطبة، وعالمها محمد بن أصبغ بن محمد بن محمد بن أصبغ الأزدي، صاحب صلاة الفريضة بالمسجد الجامع بها، وخاتمة الأعيان بحضرتها.
 
مولد الشيخ أحمد ديدات
 
في مثل هذا اليوم من عام 1336هـ ولد الداعية الإسلامي الشيخ أحمد ديدات في مقاطعة سورات الهندية. انتقل به أبوه إلى جنوب أفريقيا، وهناك بزغ نجمه بفضل مناظراته الدينية التي أسلم بسببها الكثيرون، وأعاد الكثيرين من المرتدين عن الإسلام، توفي في (3 من رجب 1426هـ= 8 أغسطس 2005م) عن عمر يناهز 87 عاما بمنزله في جنوب أفريقيا، من أهم كتبه: الاختيار بين الإسلام والمسيحية، وهل الكتاب المقدس كلام الله؟، والقرآن معجزة المعجزات .
 
وألقى الشيخ ديدات محاضرات في كل أنحاء العالم، ونجح في مواجهة مسيحيين إنجيليين في مناظرات عامة.. ومن أشهر مناظراته مناظرة “هل صُلب المسيح؟” التي ناظر فيها بنجاح الأسقف جوسيه ماكدويل في ديربان عام 1981 م ، واشتهر الداعية الراحل في الولايات المتحدة بمناظرته مع القس جيمي سواجارت التي حضرها 8000 شخص حول موضوع “هل الكتاب المقدس كلام الله؟”.
 
وتوفي الداعية احمد ديدات بعد حياة مليئة بالدعوة الي الله كان خلالها سببا في نصرة دين الله ودخول الناس في الإسلام فرحمة الله علي شيخ المناظرين .
 





إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات