«الدرة».. طفل أحيا أمّة

الأربعاء 01 أكتوبر 2014 - 04:21 مساءً

«الدرة».. طفل أحيا أمّة

الطفل الفلسطيني محمد الدرة

تحل اليوم 30 سبتمبر، الذكرى الرابعة عشر لاستشهاد الطفل الفلسطيني محمد الدرة، برصاص جيش الاحتلال الصهيوني، بينما كان مختبئًا في حضن أبيه، في مشهد مزق قلوب الملايين ولكن لم يتحرك أحد لإنقاذ آلاف الأطفال الذين لا يزالون يقتلون حتى الآن.

ووقعت الحادثة في قطاع غزة في الثلاثين من سبتمبر عام 2000، في اليوم الثاني من الانتفاضة الثانية للأقصي، والتقطت عدسة المصور الفرنسي "شارل إندرلان" والمراسل بقناة "فرنسا 2" مشهد احتماء جمال الدرة وولده محمد، البالغ من العمر اثنتى عشرة عامًا، خلف برميل إسمنتي، بعد وقوعهما وسط محاولات تبادل إطلاق النار بين جنود الكيان الصهيوني وقوات الأمن الفلسطينية ، وتم تشييع جنازة شعبية تخلع القلوب، مجد العالم العربي والإسلامي محمد الدرة باعتباره شهيدًا.
 




مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات