لماذا عاد التضخم للتراجع في ديسمبر وهل تنخفض أسعار الفائدة؟

الأحد 10 يناير 2021 - 04:42 مساءً

لماذا عاد التضخم للتراجع في ديسمبر وهل تنخفض أسعار الفائدة؟

لماذا عاد التضخم للتراجع في ديسمبر وهل تنخفض أسعار الفائدة؟


اسماعيلية اونلاين :

عاد التضخم الشهري والسنوي للتراجع خلال شهر ديسمبر الماضي مقارنة بشهر نوفمبر السابق عليه، وفقًا لبيان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء الذي أعلنه اليوم الأحد.

وسجل معدل التضخم لإجمالي الجمهورية 6% في ديسمبر مقابل 6.3% في نوفمبر الماضي.

وسجل معدل التضخم الشهري معدلًا سالبًا خلال شهر ديسمبر الماضي، مقارنة بشهر نوفمبر، وأشارت قراءة التضخم تسجيله -0.5% مقارنة بارتفاع قدره 1.1% في نوفمبر الماضي.

ويعني تسجيل التضخم لمعدل سالب أن متوسط الأسعار في ديسمبر تراجع عن نوفمبر، وجاء ذلك بشكل أساسي بسبب الانخفاض في أسعار بعض السلع الغذائية من بينها الخضروات واللحوم والأسماك والحبوب والملابس.

لماذا تراجع التضخم؟

لم يكن تراجع التضخم الشهري في ديسمبر مفاجأة، نظرًا لأنه عادة يسجل معدلًا سالبًا في هذا الشهر بسبب تراجع أسعار الخضر والفاكهة مع دخول فصل الشتاء، وفقًا لما يقوله محمد أبو باشا، كبير الاقتصاديين ببنك استثمار هيرميس

وأضاف أبو باشا أن ارتفاع الخضروات في شهر نوفمبر هو الذي كان مفاجئًا، لكنه عاد لمعدلاته الطبيعية في ديسمبر الماضي.

ووفقًا لما قالته رضوى السويفي، رئيسة قسم البحوث ببنك استثمار فاروس، فإنه من المعتاد أن تسجل الأسعار تراجعًا في شهر ديسمبر، مدفوعة بالتراجع الكبير في أسعار الغذاء بينما لم تتغير بقية الأسعار

وبحسب بيانات جهاز الإحصاء، اليوم، انخفضت أسعار الخضروات بنسبة 10.1% بسبب تراجع أسعار مجموعة الخضروات الدائمة بنسبة 18.1%.

وتراجعت أسعار الطماطم بنسبة 23.8%، كما تراجعت أسعار البطاطس بنسبة 10.3%.

وساهم تراجع أسعار الأسماك والمأكولات البحرية بنسبة 0.6% في انخفاض التضخم في ديسمبر، بسبب انخفاض أسعار مجموعة الأسماك الطازجة والمجمدة انخفضت بنسبة 0.7%.

كما تراجعت أسعار مجموعة اللحوم والدواجن بنسبة 0.2% بسبب انخفاض أسعار مجموعة اللحوم الطازجة والمجمدة بنسبة 0.2% ومجموعة الطيور بنسبة 0.2%.

وانخفضت أسعار مجموعة الألبان والجبن والبيض بنسبة 0.1% ومجموعة الملابس الجاهزة بنسبة 0.6%، وفقا للبيان.

وقالت رضوى السويفي في تعليق للصحفيين اليوم إنه رغم تراجع التضخم الشهري في ديسمبر إلا أنه جاء أقل من التوقعات.

كما تراجع متوسط التضخم خلال العام الماضي إلى 5.1%، للعام الثالث على التوالي، مقابل 8.5% في 2019، وفقًا لبيانات الجهاز

أسعار الفائدة

ومع تراجع التضخم تتجه الأنظار إلى البنك المركزي خاصة أنه يُقدم عادة على خفض الفائدة مع تراجع التضخم.

وتعقد لجنة السياسة النقدية بالبنك أول اجتماعاتها هذا العام للنظر في أسعار الفائدة في 4 فبراير المقبل.

وبحسب محمد أبو باشا فإن البنك لديه مجالا لخفض الفائدة بنسبة 1% هذا العام، بعد الخفض الكبير الذي حدث العام الماضي.

وأضاف: "لا أظن أن هناك استعجال في الخفض نظرًا للخفض الكبير على مدار العام الماضي كما أن معدلات الفائدة الحقيقية تتراوح حاليا عند مستويات مناسبة".

وتشير توقعات رضوى السويفي أن البنك المركزي سيستأنف سياسة التيسير النقدي- خفض الفائدة- في العام الحالي على أن تخفض الفائدة بنسبة 2% موزعة على مدار العام.

ويتوقع بنك استثمار بلتون أن يخفض المركزي أسعار الفائدة بنحو 0.5% في الربع الأول من 2021 بناءً على قراءات التضخم خلال شهر يناير، مشيرًا إلى أن المركزي سيبقي على سعر الفائدة مستقرًا في اجتماع فبراير المقبل.

وقال إن خفض أسعار الفائدة بنسبة 4% الذي اتخذه المركزي العام الماضي لدعم نشاط الاقتصاد المحلي لا يزال يؤثر على الاقتصاد.

وكان البنك المركزي خفض أسعار الفائدة بمجموع 4% خلال العام الماضي على 3 مرات منها 3% دفعة واحدة في مارس الماضي، و0.5% في سبتمبر ونوفمبر الماضيين على التوالي، في حين ثبت الأسعار في آخر اجتماع له العام الماضي.

ويبلغ سعر الفائدة لدى البنك المركزي حاليا 8.25% للإيداع و9.25% للإقراض

بيع واشتري اللى نفسك فيه



إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات