وحيد على 5 بنات.. قصة شاب توفي أثناء سجوده بالمسجد

الأحد 20 سبتمبر 2020 - 03:40 مساءً

وحيد على 5 بنات.. قصة شاب توفي أثناء سجوده بالمسجد

محمود هلال


منزله قريبٌ من المسجد، محافظًا على الصلاة في جماعة، يدخل لأدائها قبل انتهاء الأذان، الجميع يثني على خلقه وورعه وتقواه، دائمًا ما كان يدعو "اللهم ارزقني حسن الخاتمة".. هكذا وصف أهل وأصدقاء محمود هلال الشاب الذي توفي عندما كان يصلي العشاء ليلة أمس الجمعة داخل مسجد "آل حميدات" بقرية نيدة التابعة لمركز أخميم شرقي محافظة سوهاج.

"محمود مجدي هلال" 22 عامًا سباك، حاصل على دبلوم، لقى ربه وهو بين صفوف المصلين بمسجد "آل حميدات"، بعد سجوده في الركعة الثانية، إذ رفع المصلون من سجودهم إلا هو فظنوا أنه أطال السجود حتى قام الإمام إلى الركعة الثالثة، بعدها نقله عدد من المصلين إلى المستشفى.

وبحسب رواية أحد المصلين فإن طبيب مستشفى أخميم المركزي أكد أن الشاب فارق الحياة متأثرًا بإصابته بأزمة قلبية حادة.

وقال محمد كامل، موظف من أهالي القرية إن محمود مجدي هلال وشهرته "محمود هلال" ينتمي لعائلة "آل رباب" بقرية نيدة ويعمل "سباكًا"، وكان محافظًا على صلاة الجماعة، مضيفًا" محمود لديه 5 شقيقات وهو أكبرهم، وكان يساعد أسرته على متطلبات الحياة ولم يتزوج للآن".

فيما قال عبدالله حسن، أحد أصدقاء الشاب: "والد محمود ووالدته في حالة نفسية صعبة حزنًا على الفراق المفاجئ لابنهم الأكبر، الذي لم يكن يعاني من أي أمراض سواء مزمنة أو غيرها، وكان بصحة جيدة".

بيع واشتري اللى نفسك فيه



إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات