سعيد عبد الغني يكتب : علاج الاسباب أفضل من الاقالة !!

الخميس 06 ديسمبر 2018 - 03:38 صباحاً

سعيد عبد الغني يكتب :  علاج الاسباب أفضل من الاقالة  !!

سعيد عبد الغني يكتب : علاج الاسباب أفضل من الاقالة !!


اسماعيلية اونلاين : لا أتصور باي حال من الاحوال ان الاطاحة بالمدرب عقب اي هزيمة هو الحل والعلاج لامراض الفريق .. ولكني اراه قراراً عاجزاً ، يخفي وراءه الكثير من الاخطاء الادارية والهدف منه امتصاص غضب الجماهير ، وأحتواء ثورة المعارضين .. بدلاً من بحث ودراسة الاسباب الحقيقية وراء تدهور النتائج .. بالعكس كثرة تغيير الاجهزة الفنية يضاعف من درجات الارتباك والفوضي بين افراد الفريق .. ما يؤدي الي تراجع المستويين الفني والبدني ومن ثم تتدهور نتائج الفريق بشده .. ولدينا امثلة عديدة ليس في الاسماعيلي فقط بل في بقية الاندية المصرية بالذات . علي سبيل المثال هل تحسن اداء فريق الاسماعيلي بعد الاطاحة بالمدرب الجزائري المضوي ومن قبله ابوطالب العيسوي ، والآن اذا أقيل فييرا .. هل ستتحسن النتائج ؟ ، لا أعتقد ! لماذا ؟ .. لأن المدب في تقديري أشبه بالترزي الشاطر إذا أعطيناه قطعة من القماش الجيد لتفصيلها بالتأكيد سيعطينا بدلة رائعة .. أما اذا أعطينا نفس الخياط الشاطر قطعة قماش ولكنها مهترئة وتالفة .. ماذا سيقدم لنا ؟ بالتأكيد سيقدم شئ متهالك لا يصلح .. هذا ما ينطبق تماما علي المدرب .. أي مدرب .. لان المدرب لا يتعدي تأثيره علي الفريق اكثر من ٣٥ في المائة ، بمعني أن نجاح المدرب مرتبط بقوة أفراد الفريق فنياً وبدنياً ونفسياً . الاسماعيلي الان ياحضرات فريق "خفيف"أفراده ليسوا علي المستويين الفني والبدني الذي يسمح لهم بالمنافسة او تقديم عروض قوية .. وايضا تنقصهم الروح القتالية والاصرار علي الفوز .. أذن المشكلة ليست في المدرب ولكنها تنحصر في التخطيط والتنفيذ .. التخطيط الذي ينبغي ان يكون تخطيط واعي مبني علي معايير واضحة ، في وضع آليات لدعم الفريق بلاعبين علي مستوي يليق بحجم الاسماعيلي لينهض .. اذا تحقق هذا وتدهورت النتائج في هذه الحالة يمكن لمجلس الادارة ان يحاسب المدرب او حتي اقالته . . أما فريق الاسماعيلي الحالي فلا حول له ولاقوة ، هذه امكانيات افراده .. ! إذن البرازيلي فييرا له كل العذر في تدهور نتائج الفريق ومن قبلة ايضا الجزائزي مضوي .. علماً ان فييرا مدرب مشهود له بالكفاءة علي مستوي العالم ، ويمتاز بقدرته علي بناء الفرق القوية ورحيله سيكون خسارة كبيرة جداً . وهنا تحضرني واقعة لا أنساها .. ففي بداية عملي الصحفي بجريدة الكوره والملاعب الرياضيه بالقاهرة في ، تعرض فريق الاسماعيلي لهزات عنيفة ونتائجه كانت سيئة ، والنتيجه انه أستقر علي حافة الهبوط ، فذهبت الي النادي لعمل تحقيق صحفي مع المدرب وكان الإنجليزي طومسون وكان مدرب رائع .. وبعد ان أجريت الحديث معه خرجنا سويا الي ملعب الكره ووقف الرجل علي حافة الملعب واشار بأصبعه الي الخط الجانبي للملعب وقال بالحرف الواحد : "هنا تنتهي علاقتي بالفريق " !!. بمعني ان المدرب لا يمكنه عمل شئ بعد دخول الفريق الي ارض الملعب ، ولكنه كمدرب حريص علي اسمه ومكانته في بورصة المدربين يبذل قصاري جهده وفكره مع الفريق او رقعة القماش التي امامه .. ولكن تتوقف النتائج علي حالة الفريق او حالة رقعة القماش !! لهذا اقول ليس الحل في اقالة المدرب وأعتباره كبش فداء .. ولكن الحل اسهل من ذلك ، وهو ببساطة وبأختصار ينحصر في دعم الفريق بلاعبين أقوياء وتطعيمهم بالاكفاء من الناشئين .. وتشكيل لجنة فنية قوية لها صلاحيات مناسبة ولها حرية أبداء الرأي في التعاقدات ... وسترون النتيجة . واختتم بالتأكيد علي ان القادم سيكون افضل ، ومازالت الفرصة قائمة ان شاء الله ،
بيع واشتري اللى نفسك فيه





إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات