"مجدي الجندي" يكتب : الجنازة حاوة والميت "تابلت"

السبت 21 أبريل 2018 - 01:09 مساءً

"مجدي الجندي" يكتب : الجنازة حاوة والميت "تابلت"

مجدي الجندي


رغم ان تجربة التابلت الأولي  فشلت فشلاً زريعاً وقلنا عنها انها صفقة مشبوهة بعدما انتشرت عمليات " الفرجة" علي الافلام الاباحية بين طلاب المدارس الثانوية  وتبين ان معظمها " عطلان" واجبروا الطلاب علي اعادتها مرة اخرى مقابل ٦٠٠ جنية . وواجهنا مشاكل كبيرة خلال تلك الحقبة . ألادان الحكومة عادت مرة اخرى لتفرض علينا التابلت .  وهناك تساؤلات عديدة تدور فى ذهن الطلاب أولياء الأمور حول التابلت المدرسي، والذي سيطبقه الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى على الصف الأول الثانوي فى سبتمبر 2018.
وقال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني أن كل شئ في منظومة التابلت "معمول حسابه" وأنه لا داعى للقلق، مؤكدا أنه  سيكشف الستار عن باقي تفاصيل النظام التعليمي الجديد وأن من يعلنه الرئيس عبد الفتاح السيسي.
أكثر ما يشغل ذهن الجميع الآن سؤال يتردد كثيرا:" ماذا لو قام ولى الأمر أو الطالب بيبع التابلت؟ .. أو استخدامه فى الالعاب؟"
وكشفت مصادر  أن الطالب إذا قام ببيع التابلت سيتم معرفة ذلك من خلال خاصية به يتم من خلالها معرفة كل شئ وبخصوص هذا الشأن أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أن كل شئ معمول حسابه ولا قلق، وعن وجود مواقع ترفيه قال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أن التابلت سيكون مثير للطلاب.
و أن السيستم الخاص على التابلت سيتيح للطالب فتح بعض المواقع التى تريدها وزارة التربية والتعليم وبنك المعرفة فقط!! ولا يمكن أن يتصفح مواقع لا يتم إدراجها على التابلت المدرسي، أكدت الوزارة أنه لا غني عن الكتاب المدرسي فى أول عام للتابلت.
اذن لم  يعد تطوير البنية التحتية للمدارس  عائقاً فى تنفيذ منظلومة التابلت، حيث أن التابلت المدرسي يعتمد على شبكات المحمول وليس بنية المدرسة ودهان الحوائط وبناء الاسوار وحاجات كتيرة تكون من وراءها صفقات مشبوهة
وأثق ان هناك  خطة  للعمل على توفير شبكات قوية فى المناطق النائية والنجوع والعشوائيات التي تعانى من شبكة أنترنت ضعيفة.
ومزيداً  عن تفاصيل النظام التعليمي الجديد والذي سيطبق على رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي بداية من سبتمبر القادم، بالاضافة الي إعلانه عن تفاصيل الثانوية العامة التراكمية وإستخدام "التابلت" فى مرحلة الصف الأول الثانوي.
ولقطع الطريق علي  مخاوف الشعب بأن تكاليف صفقة التابلت  التي تشغل بال الكثيرين لم تكن من ميزانية الدولة، ولكن سيكون موزانة النظام التعليمي الجديد من الرئاسة على غرار ما حدث فى تمويل مشروع قناة السويس قائلا:" الرئيس هيتكفل بالنظام مثلما يتكفل بالمشروعات الكبري" هذا بالاضافة الى مساندة البنك الدولى للنظام بـ 500 مليون دولار مثلما أعلن وزير التربية والتعليم والتعليم الفني.
وفي النهاية  هل تم دراسة اسباب فشل التجربة الاولي لنتداركها هذة المرة  ؟؟ هل سننجح في غلق سناتر الدروس الخصوصية  والتخلص من الاباطرة الذين يستنزفون اولياء الامور .؟؟ هل نستغنى عن طباعة الكتب التي تكلف الدولة مليارات الجنيهات ثم نبيعها لمحلات اللب والسودانى . 
          
 
بيع واشتري اللى نفسك فيه





إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات