بالصور .. تسليم "الكفن" يحقن الدماء بين عائلتى بنى مطير والجلد بالاسماعيلية

السبت 13 يناير 2018 - 10:48 صباحاً

بالصور .. تسليم "الكفن" يحقن الدماء بين عائلتى بنى مطير والجلد بالاسماعيلية

تسليم "الكفن"


الاسماعيلية - مجدي الجندي:
 
نجحت جهود  النائب أحمد سعيد شعيب عضو البرلمان  بالاسماعيلية والقيادات الامنية بمركز شرطة ابو صوير بقيادة العميد هشام مروان مأمور القسم  والرائد محمود علي رئيس المباحث  فى حقن الدماء بين قبيلتى عرب مطير والجلد وإنهاء الخصومة الثأرية  بين القبيلتين..
حيث تم  عقد جلسة صلح بينهما  وأقيمت بقريتى المنايف والسبع آبار الشرقية بمحافظة الإسماعيلية  بحضور النائب السابق سعيد شعيب واللواء جمال الطحاوى مساعد مدير الأمن والعميد هشام مروان مأمور مركز شرطة أبو صوير والرائد  محمود على رئيس مباحث أبو صوير والعمدة السيد دهشان وعاطف القرموطى وسعد عيد وعاطف أبو ربيع والسيد الفولى من أهالى القرية وكبار القيادات التنفيذية والشعبية والأمنية بالمحافظة وكبار وعواقل قبيلة مطير والديبسات والمعازة وبلى والحبابلة والترابين والدواغرة وبنى عطا والصعايدة والهنادى  وخلال الجلسة تم انهاء الخصومة الثأرية بين العائلتين والتى نشبت بينهما بسبب قيام السيد محمد محمد الجلد والمقيم ببساتين إنشاص شرقية بقتل زوجته آمال فرحان حسن محمد بسبب ضيقة مالية رغم أن الزوج يعمل بأحد المكامر التى تعد لحرق الأخشاب بأجر شهرى يصل إلى ٠٠٥٣ جنيه و قام شقيق القاتل ويدعى صلاح محمد محمد الجلد بحمل الكفن على يديه وتسليمه  الي فرحان حسن محمد والد الزوجة القتيلة  وقاموا بالعفو عن قبيلة الجلد وتم الصلح بينهما وانهاء الخصومة وحقن الدماء رغم اصرار عائلة بنى مطير على الأخذ بالثأر.
وتعود أحداث الخصومة الي العام الماضي   بعد اتهام  الزوج  بقتل زوجته »  ووجه لها  ١٤ طعنة نافذة بانحاء جسدها  بالسكين فى حضور ابنهما وحينما حاول الطفل الخروج من المنزل لإبلاغ جده هدده والده بالقتل وعندما هرب القاتل خرج الطفل وأخطر جده بالواقعة  وأسرع والد الزوج إلى المنزل لانقاذ ابنته ولكنة عندما  فتح الباب كانت  تنطق الشهادة وفارقت الحياة.في الحال 
الجدير بالذكر أن الزوجين كانا  يقطنان بإنشاص شرقية فى بداية زواجهما ولم يستقر الأمر لوجود خلافات عائلية وعليه طرح والد الزوجة فكرة الإقامة بالمنايف وقد وافق الطرفان وتم استئجار شقة بالسماكين ومكثا بها عدة أعوام.
 
وتقدم النائب أحمد سعيد شعيب لمنزل والد الزوجة و بصحبتة صلاح محمد محمد الجلد شقيق القاتل حاملاً الكفن وعيونه تذرف بالدموع متحسرا على ما حدث وكانت ملامح وجهه تدل على الندم والخجل أمام الحاضرين واحتضن  والد القتيلة
وتعهد الطرفان بالالتزام بالصلح.
ثم ألقى النائب أحمد شعيب كلمة معبرة عن أواصر المحبة والوفاء بين العائلات وحقن الدماء وقال لابد من إحياء سمات العفو عند المقدرة والقضاء على ظاهرة الثأر ووقف العنف دون الاخلال بالقانون كما تقدم بالشكر للقيادات التنفيذية وعلى رأسها اللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية والقيادات الأمنية متمثلة فى اللواء مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسماعيلية وعلى هامش اللقاء تم عمل سرادق لاستقبال المدعوين للجلسة العرفية وتقديم واجب العزاء لأسرة الفقيدة.
بيع واشتري اللى نفسك فيه





إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات