بقلم أبوالمعاطي أبوشارب .. مات الملك يا عيش الملك !!

السبت 07 أكتوبر 2017 - 06:08 مساءً

بقلم أبوالمعاطي أبوشارب .. مات الملك يا عيش الملك !!

ابوالمعاطي ابوشارب


بقلم أبوالمعاطي أبوشارب !!!
 
لم أعاصر عهد الرئيس السابق مبارك ولكن رأيت بعيني في زيارتي لمصر الكثير بالرغم حدثت معي مشكلة كبيرة مع أحد وزراءه الفاسدين السابقين في عهده وتطور الامر كانت تفسد زيارة الرئيس السابق مبارك في روما وتدخل أحد الأصدقاء للتهدئة عشان خاطر عيون مصر تركت الامر للقضاء حتى الان. فهذا لا يمنع أن أقول كلمة في هذا الرجل الذي حكم مصر 30 عاما، وأعيش في الخارج منذ عام 1977 بعد أن أديت واجبي الوطني في حرب أكتوبر 73. فالتاريخ لا ينسي أبدا كل حاكم أدار شئون بلاده سواء له أخطأه أو حسناته ... فأنا أتكلم عن الرئيس السابق حسني مبارك قائد القوات الجوية المصرية في ملحمة السادس من أكتوبر 1973 التي تمر الذكري 44 عاما عليها ولم يذكروا حتى أسمه في هذه الذكري. فتاريخه العسكري مشرف منذ عام 48 ويشأ القدر أن يتولى رئاسة الجمهورية بعد مصرع الرئيس الراحل أنور السادات علي أيدي العصابات الارهابية المتاجرة باسم الدين ... رغم كل الانجازات التي تحققت في عهده منذ أن تولي رئاسة جمهورية مصر العربية التي لا يعرفها نشطاء السبوبة الذين باعوا الوطن من أجل حفنة من الدولارات وحملت المعاول من جماعة الاخوان الارهابية والسلفية والجهادية التي جلبت لنا الخراب والدمار لمحو تاريخ الرئيس السابق مبارك هذا الرجل يؤلمني ما هو فيه الآن في ذكري انتصارات أكتوبر 73 وأعلم جيدا أنه أرتكب أخطاء كثيرة في عهده وللأسف الشديد من العصابة الحاكمة  في عهد التي كانت تدير شئون البلاد  من خلف ظهرة التي أدت إلى ذلك ولكن ماضيه وتاريخه أثناء حكمه سجل له في صفحات التاريخ .. فأقول كلمة للذين لازالوا يعيشون في وهم وغيبوبة أن التاريخ سيسطر كلمته الاخيرة بعيدا عن الهرطلة والغوغاء وسيسطر كلمته الاخيرة في هذا الرجل سواء أبا من أبا وشاء من شاء لتلويث تاريخية العسكري وسمعته وكرامته أثناء حكمة على مدي 30 عاما سيذكر كل إنجازاته وسيئاته فالتاريخ لا يرحم وسيضع النقط على الحرف في النهاية. بعيدا عن كدابين الزفة والمطبلات من الإعلاميين المأجورين وتلويث تاريخه كما حدث في افتتاح قناة السويس الجديدة التي تحوي صور الرؤساء الذين حكموا مصر وتجاهلوا صورة الرئيس السابق حسني مبارك مع رؤساء مصر كأننا معصوبين العين لا نري ولا نسمع ولا نتكلم على مدي 30 عاما ويهول لها المأجورين من الإعلاميين لطمث تاريخ هذا الرجل. فحذاري سيادة الرئيس السيسي من المنافقين وكدابين الزفة والمطبلتية من الاعلام المأجور فالتاريخ لن يرحم أحدا وسيلعن كل من يريدون أن يعبثون بالتاريخ من الذين يسعون لمحوا تاريخ الرئيس السابق مبارك فهو جزء من تاريخ مصر ولا يستطيع أحد الاقتراب منه وسيذكر التاريخ أيضا الرئيس المعزول العميل والخائن والجاسوس مرسي العياط سيذكره أيضا فترة حكمة الأسود لمصر على مدار عام وبيعة أرض سيناء لأمريكا وجلب لنا الإرهابيين لحمايته من عصابة حماس الإرهابية وفصائلها المرتزقة. وتهديدنا أن يحكم مصر أو يولع في مصر. وسيذكر التاريخ أيضا فترة حكم الرئيس عدلي منصور فالذين سعوا وتعمدوا وحذفوا تاريخ حكم مبارك وتاريخه العسكري بأستيكة في لحظات لن يرحمهم التاريخ. والعجيب في الأمر أن الذين فعلوا ذلك في تاريخ الرئيس السابق مبارك. هم أنفسهم من يفعلون ذلك في أي حاكم قادم لمصر فالدول المتحضر تذكر ملوكها ورؤساء وقادتها من سيئات وحسنات وتماثيلهم تزين الميادين وتحمل أسمائهم حتي حفيدة موسوليني أصبحت عضو في البرلمان الإيطالي للحزب الفاشي وصفحات كتب التاريخ في الخارج التي كتبها المؤرخون تحوي الكثير من معلومات بالوثائق والمستندات عن تاريخ حكام مصر علي مدي التاريخ بداية من الامبراطور محمد علي مؤسس عصر النهضة المصرية والملك فؤاد والملك فاروق وأخر ملوك مصر أحمد فؤاد وأول رئيس جمهورية لمصر الرئيس محمد نجيب وجمال عبد الناصر وأنور السادات والدكتور صوفي أبوطالب رئيس مجلس الشعب الذي تولي منصب رئيس الجمهورية لمدة 8 أيام فقط انتهت باستفتاء على تولى محمد حسني مبارك نائب الرئيس وقتها السلطة. بعد أحداث مصرع السادات كما ينص الدستور وذكرت سرد تاريخي لكل منهما أثناء فترة حكمة من حسنات وسيئاته ويعتبر الرئيس الراحل أنور السادات التي أحتار المؤرخين في تحليل شخصية السادات من حناكه وخبرة سياسية وعسكرية ومناور يمتلك ذكاء خارق لرؤيته وتحلية لأبعد الحدود ورؤيته للمستقبل واصبحت صفحته التاريخية للمؤرخين الغربيين شاهدا على عصره باسم بطل الحرب والسلام وكتب عنه رئيس تحرير مجلة بانوراما بولوا ميلة وقال نحن في احتياج في هذا العالم لرجل حكيم مثل الرئيس الراحل السادات. رغم الاعلام المأجور من الذين حملوا المعاول على تاريخ الرئيس الراحل أنور السادات وتشويه انتصاراته في حرب أكتوبر 73 كما فعل حملة المعاول في تاريخ الملك فاروق ملك مصر والسودان وتشويه تاريخه وتاريخ الرئيس الراحل محمد نجيب والرئيس الراحل جمال عبد الناصر والرئيس الراحل أنور السادات وعلي مدي أربع سنوات لازالت حملة المعاول تمحي تاريخ كل أثر تم أنجازة في عهد الرئيس السابق مبارك. فالمؤرخين قالوا كلمتهم حكام مصر السابقين وسيقولونها أيضا في تاريخ الرئيس السابق مبارك !!!  وتحيا مصر؟



ولعملاء يمكنك الاشتراك بسهوله فى خدمة الاخبار العاجله المقدمه من موقع اسماعيلية اون لاين




إستطلاع رأى

هل أنت راض عن أداء محافظ الإسماعيلية ؟

  • لا
  • نعم
Ajax Loader
مواقيت الصلاة
حالة الطقس
اسعار العملات