حكم دعوة أهل الميت للإطعام والدعاء

السبت 10 ديسمبر 2016 - 09:33 مساءً

حكم دعوة أهل الميت للإطعام والدعاء

ارشيفية


اسماعيلية اونلاين :

إذا مات الإنسان دعا أهلُه العلماءَ والعامة بعد أيام إلى بيته، فيجتمعون ويصلون ويسلمون على النبي صلى الله عليه وآله وسلم ويدعون للميت ولسائر المسلمين الأحياء والأموات، وفي هذه الحفلة يقدم أهل الميت طعامًا للحاضرين في الحفلة للاستجابة للدعوة وإدخالهم السرور على أهل الميت. فهل في هذه الحفلة أي محظور شرعًا؟ وهل يجوز للناس أن يأكلوا من هذا الطعام؟
الجواب: لا مانع شرعًا من إقامة مثل هذه الحفلة والأكل من طعامها؛ لما ورد في الحديث: “أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم خرج في جنازةٍ، فلَمَّا رجع استقبله داعي امرأته -أي الميت- فجاء، وَجِيء بالطعام، فوضعَ يدَهُ، ثم وضعَ القوم فأكَلُوا، ورسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يلوك اللقمةَ في فِيهِ” رواه أحمد وأبو داود، ولكن يشترط أن لا يكون في ذلك تجديد للأحزان، وأن لا يكون من مال القُصَّر.
You have an error in your SQL syntax; check the manual that corresponds to your MariaDB server version for the right syntax to use near ') order by news_id desc' at line 3